The Next Metal Gear Is ….

كونامي افتتحت صفحة جديدة ، محتواها جدا بسيط :

خخخخخخخ اقسم بالله تلاعب وذكاء كبيرين من مصمم الاعلان اهنيه عليه ، جدا بسيط لكنه يحمل تحليلات كبيرة وكثيرة ، اللون والشعار الاخير يقربون للـxbox360 ، علامتي الـ” ه ” و ” ! ” تلمحان لاجزاء Metal gear Ac!d ، الجملة اللي في الاسفل مكتوب Metal Gear اذا يبدو انها ليست ضمن نطاق السلسلة الاصلية Metal Gear Solid ، عنوان الموقع يحتوي على MGSt ، ايش معنى حرف الـT ؟؟ اسئلة واستفسارات كثيرة وهذا اللي بدر مني فقط ، الله يستر ايش مجهز لنا فريق كوجيما ؟
تحديث : تم الكشف و هي لعبة MGS4 للآيفون .

تصاميم الفانز لبعض اغلفة الالعاب ………. مذهلة !

بعض الاحيان اتجول في موقع VGBoxart و اتعجب من فن بعض فناني التصميم في عملهم تصاميم لبعض الالعاب ، وكثير من الاحيان تجد ان تصميم الاغلفة افضل من الغلاف الرسمي !!! ايضا استمتع عند تصميم البعض اغلفة لالعاب يتمنوا صدورها ، مثل من صمم غلاف ريميك Final Fantasy VII . لكن احد الاخوان في منتدى اكسيزيا وضع غلاف غير رسمي لـSilent Hill : Origins اذهلني بحق !

بالحقيقة اتمناه هو الغلاف الرسمي … روعة !

تحديث بسيط

اليوم ( وبشكل ما ،) تقريبا من اغرب الايام اللي مرت علي في حياتي ، ابتداءا بمراضاتي لزعل احد اساتذة الكلية بـ” التباس ” حصل لي لكني بادرت بالتأسف منه تفهمها بكل رحابة صدر والحمدلله وهذا هم كان متعلق ببالي والحمدالله تخلصت منه  ، ايضا اليوم لم يعدي الا و ” كويز ” يحلي صباحي الجميل ، اوكي قدمت فيه بشكل جيد نوعا ما . الكويز كان لمقرر الرياضيات .

رجعت البيت العب انشارتد ( ما قلت لكم اني شريتها ؟ ايوه باركوا لي ، لعبة ” ممتعة ” بشكل خيالي ، كلمة قليل ما استخدمها هذه الايام ) . حسب ترتيب مسبق مع الشباب مشيت لمكان اجتماعهم لكن حصل لي موقف حبيت اني اقدم فيه خير والحمدالله الله قدرني عليه لكن تحسفت عليه عدد شعرات رأسي ، امتنع عن ذكر الموقف ولا زالت اطرافي ترتعش من هول الموقف هذا . احمدالله ان رجولي وقفت وقت هذا الموقف من كثر الرعب اللي واجهته .

بعد توجهي لمكان الاجتماع متأخرا القيت نظرتي الاولى على Gears of war 2 ، شي عجيب ! استمتعنا كثير بسبب ان طوال الوقت كنا نلعب طور Horde الممتع جدا واللي زاد المتعه هو السبليت سكرين . انتهت الجلسة بوجود جلسة فرعيه اخرى تجلت فيها عظمة وروعة وجمال ومتعة كو وب Little Big Planet . بحق انه يوم غريب !

نُشرت في
تم تصنيفها عام