مراجعه للساعه الذكيه Samsung Galaxy Gear S3: Frontier

by Abdulrahman

التخطيط لشراء ساعه ذكيه كان في رأسي منذ قرابة سنتين، اخترت الانتظار لعدم رضائي بمستوى الفخامه و التكنولوجيا اللتي تقدمها هذه الساعات مقابل السعر المرتفع. كانت لدي معايير ارغب بها:

  • ان تحتوي على GPS لاستخدامه في النشاطات الرياضيه
  • ارتباط سهل و سريع بالهاتف و Google calendar تحديدا
  • خفيفة الوزن و بشكل عام ليست كبيره.
  • ان تعطي مظهر “انيق و كلاسيكي” و ليس “رياضي” او “تكنولوجي”.
  • ان تكون خيارا يوميا و له قيمه مستمره، و ليس شي يبهرني يومين ثم تختفي قيمته.

الإجابة قدمتها لي ساعة Samsung Galaxy Gear S3: Frontier باغلب هذه المميزات، رغم ذلك كنت امتلك شكوكا بان تكون خيار يوميا، استخدمتها لقرابة ثلاثة اشهر، و هذه انطباعات مختصره بعد تجربه كافيه.

الوقت و المهام اصبحت لها قيمه اكبر!

كنت طالما اعتقد بانه من الحماقة شراء ساعه و انت تملك هاتفا بجانبك دائما،حسنا.. كنت مخطئ! لازال شعور رفعك لذراعك و إلقاء نظرة سريعه لمعرفة الوقت هو شي صغير لكن يملك قيمة ومعنيين كبيرين! لاحظت باني القي نظرات اكثر على الساعه و مراقبة الوقت في اي شي افعله بشكل اكبر، و يعطيني حس بان انجز الامر باقصر وقت ممكن و انتقل لشي اخر، مراقبتي المستمره لتحرك عقارب الساعه جعلني احس بقيمة الوقت و ان استفيد من يومي بشكل اكبر.

((و شيئ جانبي احببته، نظري للساعه يعطي للاخرين احساس باهمية وقتك، عندما اغرف في سيل من ثرثرة احدهم، اكتفي برفع الساعه مرتين او ثلاث متبوعه بابتسامه مزيفه، و تكون كافيه بان اسمع عبارات مثل “اوه اخرناك! يله نخليك”. جمل تطرب اذناي!))

التوافق مع Google calendar و تقسيم يومي بشكل رائع!

عادة اخرى اكتسبتها بشرائي للساعه و هي ان كل صباح ابدأ بتدوين مهامي اليوميه To do list في Google calendar عبر الهاتف او الكمبيوتر الشخصي، و بعدها بثواني يتم مزامنتها الى ساعتي. و بشكل اوتوماتيكي يصبح يومي منسقا و بحلول كل مهمه تعطيني الساعه اهتزاز بسيط و المهمه المطلوبه.  و بذلك قل بشكل كبير نسياني لمهامي اليوميه او عادات اريد الحفاظ عليها. على المدى الطويل عدة شهور اصبح واضحا بان انتاجيتي ارتفعت بسبب هذا التعديل الرائع في اسلوب حياتي اليومي.

الاحصائيات امر لطيف

ليست دقيقه، لكنها تعطي تصور عن مجريات يومك، رسوما بيانيه و ارقام تذكرك بانه كان يوما شاق و طويل، او انك قد قضيت وقتا اطول من المعتاد في مكتبك. احب ذلك التنبيه البسيط الذي يذكرني بان اتحرك قليلا او حتى اقتراح تدريبا صغيرا اعمله بجانب المكتب.

مظهرا احترافيا

سواء كان بالثوب و الشماغ، ام ببدلة عملي الرسميه، الساعه ظهرت بمظهر انيق و متناسق، اكسسوار اصبحت لا استغني عنه في مظهري اليومي.

البطاريه و قوة تحمل الساعه

تعتمد البطاريه على مدى استخدامك لتقنيات مثل الـGPS و الـ Heart monitor، لكن بشكل عام فهي تاخذ يوما كامل بكل اريحيه! بل على استخدامي الشخصين فانها تظل الى يومين كاملين! ايضا تتمتع بقدر لا باس منه من قوة التحمل، تعرضت عدة مرات لصدمات خفيفه هنا و هناك و رغم ذلك لا يوجد خدوش على الشاشه و خدش بسيط حصل للجزء الخارجي من جسم الساعه بشك لا يؤثر.

ملخص

بسعر يصل الى 1200 ريال وقت كتابة هذه التدوينه (بدون احتساب الضريبه… من كان يظن اننا يوما سنكتب عبارات مثل هذه ..)، ستحصل على ساعه ذكيه تستحق كل هذا الاستثمار، انيقه في كل المناسبات و اسلوب الملابس، عمليه بسهولة الواجهه و حلقة التدوير الرائعه اللتي ستغنيك عن لمس الشاشه، ذكيه بارتباطها السريع و المنظم بتطبيقات متعدده.. منافس رائع في سوق الساعات الذكيه.

Advertisements