يهوذا الاسخريوطي في الاحساء

by Abdulrahman

اذا كنت من اهالي الاحساء و ارتدت جبل القاره مسبقا، ستلاحظ ان كثير من زواره هم من الجاليه الفلبينيه. سبب كبير لزيارتهم هو الاستمتاع بارتياد مكان سياحي بالتأكيد للترويح عن النفس، لكن في نفس الوقت هناك خلفية دينيه لهذا الموضوع!

Cave-in-Mount-continent-imaging-Old

صورة من عام 1929 لجبل القاره من الداخل

اكتشفت هذه المعلومه مصادفة في حديث مع زميلي السيد سانتياغو من الفلبين، عندما ذكرت له بأني من سكان الهفوف (في الحقيقه، انا من سكان المبرز، لكن و لسبب لا أفهمه جميع الاجانب يسموا الاحساء بالهفوف! اذا ذكرت لهم بأني من الاحساء الاحظ علامات تساؤل على ملامحهم، لكن اذا ذكرت باني من الهفوف مباشرة اسمع “أهاااااا الهفوف” !!).

نرجع لصديقي اللطيف السيد سانتياغو، الذي قضى قرابة 20 سنه بالمملكه من ضمنها العمل بالقرب من الهفـ…… الأحساء، و قال لي:

 الهفوف، اذكرها، مكان لطيف…

نعم، انا من سكانها..

اتذكر كهف جودس… لم ادخله بحياتي

كهف ماذا؟

كهف مشهور،،، و جبل. انه في مدينتك يارجل!

اوه تقصد كهف جبل القاره

* علامات تساؤل على وجهه*
حسنا، انه الكهف الذي انتحر فيه يهوذا الاسخريوطي

*علامات تعجب اكثر مني شخصيا*

الخرافة بأختصار تتمحور حول جودس او يهوذا الاسخريوطي، و هو احد التابعين الاثني عشر لعيسى المسيح. حسب الكتابات المسيحيه، يهوذا له اهميه عظمى، حيث انه كان الشخص الذي خان المسيح و قدمه لليهود الذي بدورهم صلبوه. يهوذا شعر بذنب عظيم بعد ارتكابه لهذه الخيانه، فأنتحر شنقا! يؤمن كثير من الجاليه الفلبينيه المسيحيه بأن كهف جبل القاره (او كما يسمونه هم Judas cave) هو المكان الذي انتحر فيه يهوذا. في الكتابات الاسلاميه، يهوذا هو الشخص الذي صُلب، و المسيح صعد الى السماء.

800px-The-Last-Supper-large

لوحة ليهوذا مغادرا العشاء الاخير، وهي لوحة تمثل خيانة يهوذا للمسيح و تابعيه.

و بدأت بالبحث عن الموضوع، و اكتشفت ان هذه الاسطوره منتشره بين الجاليه الفلبينيه بشكل كبير! يكفي ان تكتب عبارة Judas cave في محرك جوجل و سترى الكثير من النتائج و الصور لجبل القاره تظهر امامك. و رايت بعض المدونين من الفلبين (1234) يتحدثون عن رحلتهم للكهف. حقيقه كان من الممتع و النادر جدا قراءة تدوينات من الاجانب يصفون المصاعب و المشاعر و رؤيتهم لمكان سياحي داخل مدينتي!

عند البحث تبين لي بأن هذه المعلومه منتشره في الاوساط المسيحيه الفلبينيه فقط. حيث ان القصص الاخرى تقول بانه مات في القدس.

ازداد حماسي لزيارة جبل القاره، حيث اني لم ادخل الكهف منذ اكثر من 15 سنه، لكن تذكرت ما فعلته امانة الاحساء مؤخرا!

Advertisements