اهداف فشلت في تحقيقها العام الماضي


ليس العام الماضي تحديدا ، بل من شهر رمضان تحديدا ، و في دخولنا لشهر رمضان جديد تذكرت بالاشياء اللتي وعدت نفسي ان احققها لكن للأسف فشلت ، اذكر اربعه منها :

  • قراءة 12 كتاب في سنة : النتيجة قرائتي لكتابين او ثلاث فقط ! لا املك عذرا ابدا ، فقط التكاسل و التثاقل ، هل من الممكن هو تركيزي على رغبتي بقراءة كتب انجليزية ؟ لان في اي حال من الاحوال انا لازلت اسرع في القراءة بالعربية منها في الانجليزية .
  • اعادة احياء المدونة : مع ابتعادي عن الكتابة و التغطية عن الفيديو جيمز و اصبحت قارئ فقط – على الرغم من محاولاتي للرجوع للتدوين في الفيديو جيمز عن طريق ساند ستورم جيمرز و MEGamers لكن للأسف افتقدت الرغبة تماما – حاولت ان اكتب عن مواضيع عامة ، لكن لم استطع الا كتابة 15 تدوينة على مدى الـ11 شهور الماضية .
  • ان احصل على وظيفة بعد التخرج مباشرة : و لا اندم تماما ، فمن وقت تخرجي الى الان و انا كنت منشغل ببرنامج مكثف للغة الانجليزية ، واستفدت منها استفادة غيرت حياتي بشكل كبير على الرغم من عيوب البرنامج .
  • اتخلص من الكرش : لا تعليق 😦 .
نُشرت في
تم تصنيفها عام تم وسمها

من تأليف Abdulrahman

Part time blogger, full time Team manager.

6 تعليقات

  1. هه الله يعينك ، دايم اخطط اسوي اشياء واشياء واخرتها مااطلع بشيء منها ، المشكلة بعض الامورالشخص يبدأها متحمس ( وهذا شيء سلبي ) ثم بعد مرور فترة من الزمن يبدأ يتركها تدريجيا وينسى كل الوعود اللي قطعها في سبيل تنفيذ الشيء هذا ، افضل حل للمشكلة هذي هو انك ماتضع خطة معينة او توعد نفسك بانك تنجز شيء معين ، خلي كل شيء يمشي مثل ماهو ، لو صادفت كتب حلوة مثلا ممكن تقراها وتخلصها بنفس الاسبوع ، بس لو خططت قبلها باسبوع انه في كم كتاب لازم تقراهم وتخلصهم هنا بتحس انك مجبور ومقيد وهذا الشيء يرغمك على اكمال القراءة ” بدون نفس ” ويخليك تراكم وعودك هذي بدون ماتنجز شيء منها

    إعجاب

  2. احلى ما في اهدافك ان مستوى الصعوبة فيها عادي.. بينما اللي يخذلك هو همتك وتنظيمك في الغالب.
    والشيء هذا اشوفه في اغلب جيلنا بما فيهم انا جزئياً.
    الفرق عندي اني اضع اهداف صعبة.. واحاول اوصل لها واكمل اجزاء منها لكن ما استطيع اكملها..
    والسبب انشغالي بالدراسة او بالحياة مع اني اكرس نفسي لكن يد واحدة ما تصفق “خاصة في الاهداف الكبيره”
    وفي الغالب ان تنظيمي للوصول للاهداف هذه ما يكون واقعي كفاية او ماني قادر اضع خطه زمنية واقعيه لها.
    اقدر اتكلم في الموضوع هذا كثير.. بس المهم ان الاشخاص يتعلموا من تجاربهم ومن اخطائهم..
    وللاسف بعض الناس لازم يمر بتجارب سيئة او فاشله وما يستفيد من تجارب الاخرين.. او ببساطة يتجاهلها وخاصة في قضية الشباب وتضييع الوقت على اشياء مالها جدوى.

    وانا شخصياً لو مافعلت شيء.. فهذا يعني اني ما احبه فعلاً..
    يعني انا اقرأ اشياء قليله لاني عارف اني ما احب قراءة الكتب الطويله مثلاً
    ففالغالب ما احط اهداف لنفسي ما احب عملها فعلاً.. حتى لو كانت اهداف مفيدة
    فيمكن الواحد دائماً يحتاج يعيد تعيين الاشياء اللي حاب يعملها فعلاً نسبةً إلى وقت فراغه وقدراته.
    واحنا الحقيقة نفتقد للدوائر التحفيزيه .. يعني لو انت مخطط انت وخمسة اشخاص تقوموا بقراءة 10 كتب فالسنة.. غير انك انك تخطط للشيء هذا مع نفسك فقط.
    وهذا الشيء افتقده كثير في الاشياء اللي اسويها.

    إعجاب

  3. كثير منا يضع امور اساسية كأنه بيعملها بحياته و قلة الي تمشي معهم بهالنظرة و التخطيط المبدئي

    فيه ناس مثلك و مثلي يفكرون بأمور بعقولهم او على ورق فيوم يأتون لتطبيق يتكاسلون او بعضهم بجد تشغلهم الحياة من امور مع الأهل او امور شخصية لابد يعملها

    فالحل ببساطة يعمل الي يقدر عليه باللحطة الحالية!

    بعبارة اخرى يوم حسيت نفسك فاضي علشان بس تفكر وش بتسوي بهالسنة ولا شيء على طول طبق الي تقدر عليه بدون ماتفكر بالقائمة ولا تتكاس و ان شاء الله الامور تمشي تمام

    و عن التدوين و الكتابة فبنظري هذا يجي للشخص اذ ضغط على نفسه كثير في الكتابة ثم وقف عنها لفترة لا تقل ع ثلاث شهور و ببساطة حاول تكتب عن شيء كاتمه بقلبك شيء ودك تريحه من صدرك و يتعلق بالقيمنج او يتعلق بالحياة الحقيقية بشكل عام وفقط حتى يرجع لك روتين الكتابة و ان شاء الله حبها و تتيسر الامور ان شاء الله

    تدوينات رائعة اخي عبدالرحمن .

    إعجاب

  4. أنس : انت ذكرت بان من الافضل ان نجعل الامور تنساب و تحدث بعفوية ، المشكلة ان طوال فترة مراهقني عشت بهذا النظام و لم احصل الكثير ، فاأخترت طريق الترتيب و وضع الخطط و الـDead lines لاجبر نفسي على انجاز امور احتاجها و ايضا فشلت نسبيا فيها . يبدو اني افتقد لعنصر الهمة و عدم الانشغال في الامور الادمانية مثل الانترنت اللي هو الرقم 1 في اضاعة وقتي على ارغم من استفادتي العظيمة اليومية منه . شاكر مرورك : ) .

    يوسف : لا اصنف اهدافي على حسب صعوبتها بقدر ما ارتبها بقدر اهميتها في تأثيرها علي شخصيا ، من فكر و مستقبل و حتى الصحة ! و الممتاز ان كل اهدافي احب ان اعملها . لكن مثل ما انت ذكرت النقطة الجميلة جدا جدا و هو افتقادنا للدوائر التشجيعيه ، افتراضيا على عالم الانترنت موجودة بكثرة لكن يبدو ان الاجتماعيه الاعتيادية لها تأثير اكبر من اجتماعيه الانترنت . شكرا على تعليقك .

    DOOM : بالنسبة للتدوين ، لطالما آمنت بالتدوين التخصصي بأي من اشكاله ، فا لو كتبت بعشوائية راح انتقد نفسي . بالنسبة للكتابة الشخصية اراها من اصعب الامور و قليل من يجيدها … كا مثال المدون عبدالله المهيري من افضل ما رأيتهم في التدوين الشخصي .

    إعجاب

  5. بالنسبه للقراءه شوف اكثر شي يضيع يومك وحاول تخففه زي انا شخصيا لاحظت ان كل يومي رايح بالجلسه عالنت خففت واضطريت اقرأ وبالقوةعودت نفسي عالقرءاه ^_^
    والكرش خخخخخخخخخ انت نزل وزنك والكرش تخف<عن تجربه خخخخ
    وبالنهايه لاتزعل والا تندم هنالك دائما الســـنه القادمه بس ييبي لك تقوي عزيمتك
    والله يرزقك بالوظيفه الي تتمناها وتحقق كل اهادفك خيو

    إعجاب

    1. حياك الله اختي .
      بالنسبة للوزن هو منخفض حتى اني ( ضعيف الجسم ) نوعا ما لكن هالكرش مادري من وين طالع لول ! بالنسبة للوظيفة، الحمدلله حصلت على وظيفة لكن رفضتها لاني حصلت على فرصة كبيرة جدا و هي الابتعاث ولله الحمد، اذا الله اراد سأسافر في اول شهر من سنة 2012 بأذن الله تعالى .

      إعجاب

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s